أخبار عاجلة

كلام بفلوس …… تاج السر محمد حامد

Spread the love

 

جماهير الرياضة .. فاكهة الملاعب

(1)

الجمال دائما يبحث عن واصفه الذي يعشقه ويتغزل فيه فيظهر سره وبراعته ويشعر الآخرين بدسامة ما يحتوى فتلتهب الشعور التي تتنفس بعد ذلك بعمق لتقول يا سلام على الجمال ده كله .. إيه الحلاوة ده فالجمال في أي شئ له تأثيره الساحر على النفوس ومن حسناته أنه يغير النظرة للتطلع للأفضل والأحسن .. فيجعل الناس تتبارى في تقليد الجمال وهذا ما يجعل البعض يعرف سر الزهور وتنسيقها ووضعها في المنازل أو حولها .. والبعض كان عندما يتغزل في جمال المرأة يصنعها في هيكل القمر وشكله .. لكن من يتغزل في جمال الرياضة أنه جمهورها الذي يتفنن في وصف اللعبات ويطلق على لاعبينا العديد من الأوصاف أتذكر منها في ذاك الزمن الجميل عندما كانوا يطلقون أسم الجقر ومرة الضب وأخرى الثعلب الداهية والأسماء كثيرة حتى يومنا هذا .. لذا فهذه الجماهير يشدها اللاعب بجمال أدائه فنراها تزداد وتجعل الإستاد كأنه شعلة من نار .

رغم أن هذه الجماهير التي أعتبرها فاكهة الملعب الحلوة نعتبرها بهارات الرياضة التي إذا أحسن تقديرها لجمال الرياضة لتقدمت وأثمرت .. وإذا زادت كمية البهارات لازداد اشتعال الملعب وشدت أذر اللاعب فأجاد أو يحاول الايجاده لإرضائها .. لكن العيب الذي نأخذه عليها إنها إذا وجدت تقصيرا من اللاعبين لا ترحم ولا تصمت مما يجعل الرياضة ومن يلعبها يشعرون باليأس والإحباط .

(2)

عندما خلق الله الأرض وما عليها كان سر الخلق الذي نعلمه عمارة الأرض وعبادة الله .. وما خلقت الجن والأنس إلا ليعبدون .. والعمارة لن تكون لزرع الأرض بالشر بل اقتلاع الشر أينما وجد وزرع الخير في كل مكان ليسعد الإنسان وكافة المخلوقات وليحل الأمن والأمان على البشرية جمعاء .. هذا في رأيى سر الخلق .. وإذا تجولنا بين الخلائق نجد من يجد متعة في إسعاد الناس ومن يجدها في العمل .. وآخر متعته في مشاهدة إنسان يتألم ولا جل ذلك أبتكر الغرب الملاكمة وتكون سعادة الناس بالفرجة على أثنين يوجدان على حلبة الملاكمة وكل همهما الكيل باللكمات حتى يفقد زميله وعيه وأحيانا ما نرى دمه يسيل على وجهه أو أغلقت عينيه أو كسر فكه أو ضلعه والجمهور السعيد يهلل ويصفق بما يرى .

مجزر بين ملاكمين وكأنهم أعداء وكل واحد يرغب بالإطاحة بالآخر عجبي أهذه رياضه .. ومن بين رؤيتي لهذه الآلام التي أدمت قلبي وتدميه .. أطالب بإعادة التفكير في هذه المجزرة ولا أقول الرياضة .. فالرياضة منها براءة ويا ليتهم يلغونها رحمة بالضارب والمضروب .. واكتفى .

تاج السر محمد حامد

عن sit albanat

د. ست البنات حسن أحمد رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير sitalbanatsudan@gmail.com 201149499580+

شاهد أيضاً

رئيس مجلس ادارة كليو باترا  يؤكد على أهمية تحسين العمل الإبداعي والنهوض بالوضعية الاجتماعية للفنانين والمبدعين التشكيليين

Spread the love           القاهرة : ١١_7_2021  فاطمة بدوي الرخيص افتتحت …

اترك تعليقاً