أخبار عاجلة

الآلية التنسيقية للحوار ترحب بجهود المجتمع الدولى لاقناع الممانعين للتوقيع على خارطة الطريق

Spread the love

13499532_508941565980285_1778252932_o (1)

رحبت الآلية التنسيقية العليا للحوار الوطني (7+7) بالجهود المبذولة من قبل المجتمع الدولي والآلية الافريقية رفيعة المستوى لدفع وإقناع الحركة الشعبية قطاع الشمال وحركتي العدل والمساواة وتحرير السودان والامام الصادق المهدي زعيم حزب الامة القومي بالتوقيع علي خارطة الطريق والانضمام للحوار الوطني.

وناقشت الآلية في اجتماعها اليوم ترتيبات المرحلة القادمة والتطورات على المستوى الخارجي خاصة مسألة انضمام ومشاركة المجموعات التي كانت ضمن مناقشات الآلية ولقاءاتها في اديس ابابا. كما استمعت الي تقارير عن مسيرة الحوار الوطني علي المستوى الداخلي وما تم من ترتيبات لوثائق المؤتمر التي ستعرض على الجمعية العمومية في السادس من اغسطس المقبل.

وجدد ابراهيم محمود حامد عضو الآلية في تصريحات صحفية بالمركز الاعلامي للحوار الوطني بقاعة الصداقة ثقة آلية (7+7) في قادة نداء السودان بالتوقيع على خارطة الطريق لبدء مسيرة السلام والتنمية.

وقال ان الآلية التنسيقية العليا للحوار ترحب بكل الجهود التي تبذل لكي يشارك الجميع في الحوار لوقف الحرب ووضع حد لمعاناة المواطنين في المنطقتين.

واشار في هذا الخصوص الي الدعم الاقليمي والدولي للحوار الوطني وخاصة الاتحاد الاوربي وامريكا واصدقاء السودان روسيا والصين لأمن واستقرار السودان.

واكد ابراهيم محمود استمرار الجهود لانضمام المجموعات بالداخل والخارج للحوار بهدف تحقيق حلم اهل السودان بوقف الحرب وتحقيق الوفاق الوطني بين السودانيين. مؤكدا استمرار لقاءات الآلية التنسيقية العليا للحوار مع قوى المستقبل والتحالف بالداخل، لافتاً إلى ان قرار رئيس الجمهورية بوقف اطلاق النار لأربعة اشهر يصب في خانة انهاء معاناة المواطنين والمضي نحو السلام.

وحول موقف قوى نداء السودان من خارطة الطريق والمشاركة في الحوار قال ابراهيم محمود ان نداء السودان لديهم استعداد ونحن حريصون علي ان يكون الجميع مشاركا في الحوار من اجل مصلحة السودان وشعبه .

الي ذلك قال كمال عمر عضو آلية (7+7) ان المجتمع الدولي يقوم بدور كبير في اقناع الممانعين وهو دور يستحق الثناء، مؤكداً على نهج الاتصال بالممانعين من اجل حوار شامل للتوافق على إحداث تغيير منهجي في قضية الدستور والاجماع السياسي.

واضاف ان الآلية التنسيقية العليا للحوار الوطني تتعامل بثقة وروح عالية دون اقصاء والسعي للوفاق بين القوى السودانية وتقديم مصلحة البلاد وقيمها على الايدلوجيات.

وحول الدستور المقبل اوضح كمال عمر ان الدستور يتوافق عليه مجلس تأسيسي منتخب على ان يعرض بعد ذلك لاستفتاء عام.

عن sit albanat

د. ست البنات حسن أحمد رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير sitalbanatsudan@gmail.com 201149499580+

شاهد أيضاً

إرتفاع مفاجئ في أسعار خراف الأضاحي

Spread the loveالقاهرة / اخبار وادي النيل ارتفعت أسعار الخراف بالعاصمة الخرطوم بصورة مفاجئة ليصل …

اترك تعليقاً