أخبار عاجلة

بيان من اتحاد الصحافيين السودانيين حول اتهام مدعية المحكمة الجنائية بتلقي رشاوى

Spread the love

تابع الاتحاد العام للصحافيين السودانيين خلال الايام الماضية التقارير الصحفية التي اتهمت رئيسة المحكمة الجنائية الدولية الأرجنتينية سيلفيا أليخاندرا فيرنانديز دي غورمندي بتلقي رشاوي بملايين الدولارات من اجل توجيه اتهامات للرئيس عمر البشير بارتكاب جرائم في إقليم دارفور . ورصد اتحاد الصحفيين ردود الفعل الداوية علي هذه التقارير الخطيرة، واستغرب صمت المحكمة الجنائية والمجتمع الدولي بشان اتهامات وفرت علي الاقل بينات وحيثيات مبدئية ضد رئيسة المحكمة الجنائية تستوجب فتح تحقيق عاجل وتقديمها للمحاكمة ويشير اتحاد الصحفيين السودانيين الي ان هذا التطور ياتي في وقت بدأ ينتبه فيه الاتحاد الافريقي و زعماء القارة الي ان المحكمة الجنائية ليست سوي واجهة سياسية لتحقيق مطامع غربية تهدف الي اعادة افريقيا لعهود الذل و ازمنة الانكسار..

ان ما اوردته صحيفة “ذي لندن إيفينينغ بوست” و قناة الجزيرة ونشرته الصحافة السودانية علي نطاق واسع يؤكد سلامة موقف السودان ورئيسه المشير عمر البشير في مواجهة التهم المختلقة التي تم ترويجها لاسباب سياسية بعيدة عن العدالة استهدفت السودان رئيسا وحكومة وشعبا. وينبه الاتحاد العام للصحافيين السودانيين الى ان الكشف عن هذه المعلومات والتجاوزات الخطيرة في هذا التوقيت يضيف خيبة جديدة لمساعي الجنائية وهي تستعين بالرشاوي من اجل الحصول علي ادلة مفبركة لتوريط الرئيس عمر البشير سعيا لتحقيق اجندة سياسية . إن التقارير التي قطعت بتلقي رئيسة المحكمة الجنائية الدولية رشاوي في حساباتها المصرفية الخاصة بمصارف “بانكو بوبيولار” في جزر فيرجن و”فيرست كاريبيان بانك” في جزر البهاما، وجماعة بني إسرائيل أموالا تربو على 17 مليون دولار أميركي تمثل دليلاً دامغاً علي محاولة استخدام العدالة كغطاء قانوني لتحقيق اجندة تعيد استعمار افريقيا عبر ذرائع ممجوجة ودعاوى مختلقة. وينوه الاتحاد الي ان محاولة تجريم الرئيس البشير والحصول علي ادلة بتقديم الرشاوي تطور يكشف بوضوح حجم التامر الذى يحاك ضد السودان، ويؤكد الاتحاد العام للصحفيين السودانيين انه سيتواصل مع اتحادات الصحفيين في افريقيا والوطن العربي ودوّل عديدة في العالم ومع الاتحاد الدولي للصحفيين لقيادة حملة إعلامية لكشف اساليب المحكمة المفضوحة واحتيالها باسم العدالة الدولية لتحقيق مطامع واجندة سياسية . ويطالب الاتحاد العام للصحافيين السودانيين مؤسسات العدالة الدولية باجراء تحقيق عاجل مع القاضية حول تسلمها مبالغ طائلة لشراء شهود يوفرون ادلة اتهام ضد البشير، ويهيب اتحاد الصحافيين باصحاب الفكر والقلم و الضمائر الحية بالتصدي لزيف ادعاءات المحكمة الجنائية وفضح اكاذيبها المبنية علي شراء الادلة والذمم من اجل تلفيق التهم، ويدعو المؤسسات الدولية والاقليمية لتحريك الاجراءات الكفيلة باجراء تحقيق عاجل حول التقرير المنشور يكشف الجهات المتورطة في فضيحة الرشاوي ويقدم المدعية للمحاكمة.

الخرطوم – 8 يوليو 2016م

عن sit albanat

د. ست البنات حسن أحمد رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير sitalbanatsudan@gmail.com 201149499580+

شاهد أيضاً

رئيس مجلس ادارة كليو باترا  يؤكد على أهمية تحسين العمل الإبداعي والنهوض بالوضعية الاجتماعية للفنانين والمبدعين التشكيليين

Spread the love           القاهرة : ١١_7_2021  فاطمة بدوي الرخيص افتتحت …

اترك تعليقاً