أخبار عاجلة

خليك_زول_الله_سااااكت….. من قصص الطيب صالح

Spread the love

اذكر عندما كنا صغارا ، كنا نظن انفسنا اذكياء ، فنحتال على الكبار حيلا بسيطة بغرض الحصول على بعض المنافع او توقي العقاب ، اكتشفت لاحقا ان كل حيلنا كصغار كانت مكشوفة امام كبارنا ، لكنهم يتغافلون عنها حتى لا يحرجونا، ويتظاهرون امامنا بوقوعهم في شباكنا، فقط لتسليتنا ، كما يتظاهر الوالد امام طفله بانه اندهش من فعله ، فنينتشي الطفل

كبرنا قليلا لنجد ان ذلك التغافل عن استغباء الغير كان عادة لكبارنا، يمارسونه حتى مع اندادهم ، يتغافلون عن هفواتهم، يظهرون لهم بمظهر الواقع في حبائلهم، يتظاهرون بالاندهاش لأكاذيبهم، لا يحققون مع المدعى عليه ولا يستحلفونه ، بل يمضون قوله من اول وهلة رغم علمهم بعدم صدقه وانه يحاول استغباءهم، وكان الغير يستغلون فيهم هذه الصفة اسوأ استغلال ، فيأكلون حقوقهم بالباطل ، ويظنون ان فيهم غفلة ، فكانوا يطلقون على احدهم لقب ” زول الله ساي” او “فكي” بمعنى ان الفكي لا يعرف ادارة امور الدنيا كنت اغضب وانا اشاهد احدهم يأكل مال عمي مثلا زورا وبهتانا وعمي يتساهل معه ، رغم ذلك كان المحتال يضحك لاحقا على عمي ويتباهى بذكائه ذات يوم قلت لعمي : يابا.. البابور اكلت جالون واحد بس ، لكن محمود ساي بقول ليك اكلت جالونين

نظر لي بابتسامة خضراء وقال لي : عااارف يا احمد يا ولدي، انا البابور دي عارفها صامولة صامولة ، ما حاعرف بتاكل كم جالون؟؟ لكن يا ولدي زول احتاج لحق جالون ومستحي يطلب.. نقوم نحرجه؟؟

انت عارف يا احمد .. عمك عبدالله كان لمن يشوف ناس من الحلة بسرقو من حواشته ببرك في الواطة يتضارى منهم بقناديل العيش عشان ما يشوفوه، عشان عينه ما تلاقي عيونهم ويتحرجوا منو

وجدك احمد.. جدك احمد كان بركب حمارته ويخت العيش في مخلايتين مقدودات .. كل ما يمشي حبة يقع قندول عيش ، والجماعة مبارنو يلقطوا في القناديل وهم بضحكوا على “زول الله” الما بعرف عيشه وقع ولا ما وقع دا ، وجدك كان قصده يديهم من غير ما يحسسهم انو اتصدق عليهم

عشان كدي يا احمد يا ولدي

{البتفولحلك اتبوهملو}

الطيب صالح

عن sit albanat

د. ست البنات حسن أحمد رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير sitalbanatsudan@gmail.com 201149499580+

شاهد أيضاً

رئيس مجلس ادارة كليو باترا  يؤكد على أهمية تحسين العمل الإبداعي والنهوض بالوضعية الاجتماعية للفنانين والمبدعين التشكيليين

Spread the love           القاهرة : ١١_7_2021  فاطمة بدوي الرخيص افتتحت …

اترك تعليقاً